أهــــم الأخبـــار

شعــار الهـــــيئة

معـــــرض الصــــور

فروع الهيئة في بغداد والمحافظات

ســـجل الـــزوار

استطـــــلاعـــــات

هل تعتقد أن خدمات الهيئة العامة للضرائب بالمستوى المطلوب ؟؟







مــــواقع الكــــترونية

آخر تحديث و أوقات أخرى

.

تقييم أداء

الهيئــة العامــة للضرائب

خلال عام 2009

المحتويات

الموضوع

الصفحة

مقدمة

2

المحور الأول :-تحقيق أهداف الهيئة وفق الرؤية والرسالة المعتمدة لها

1-1 دراسة القوانين الضريبية وتحديثها بصورة دورية

3

جدول (1 ) : القوانين العاملة في الهيئة واهم التعديلات النافذة التي أجريت عليها

3

  • معدلات نمو الايرادات الضريبية ودورها في تمويل الموازنة العامة للدولة

4

1.مدى نمو الإيرادات الضريبية  وتحقيق المخطط السنوي والاهمية النسبية لكل ايراد

ـ  نمو الإيرادات الضريبية  :

4

جدول ( 2 ):نسبة نمو الإيرادات الضريبية الإجمالية لعام 2009 و 2008

4

جدول ( 3 ): نسبة نمو الإيرادات الضريبية لعام 2009 و2008 حسب نوع الضريبة

5

شكل ( 1 ):نسبة نمو الإيرادات الضريبية لعام 2009 و2008 حسب نوع الضريبة

5

ـ تحقيق المخطط السنوي للإيرادات الضريبية  :

6

جدول  ( 4 ): المتحقق من مخطط الإيراد مع نسب الانجاز وحسب نوع الايراد خلال عام 2009

6

شكل ( 2 ): المتحقق من انجاز المخطط للإيراد لإجمالي وحسب نوع الايراد خلال عام 2009

6

جدول  (5 ): المتحقق من الإيراد ونسب الانجاز من المخطط للعامين 2008 و2009

7

شكل ( 3 ):المتحقق من الإيراد لإجمالي ونسب انجاز المخطط السنوي للعامين 2008 و2009

7

جدول (5  أ )المتحقق من مخطط الإيراد الضريبي حسب النوع والانجاز خلال عام 2008

8

شكل (3  أ )نسبة انجاز المخطط المخطط السنوي حسب نوع الإيراد خلال عام 2008 و2009

8

ـ الأهمية النسبية  للإيرادات الضريبية  :

9

جدول ( 6 ):الأهمية النسبية لكل نوع من الإيرادات الضريبية مرتبة تصاعدياً لعام 2009

9

شكل رقم ( 4 ):الأهمية النسبية لكل نوع من الإيرادات الضريبية مرتبة تصاعدياً لعام 2009

9

  • دورالنظام الضريبي في التخفيف من حدة التضخم النقدي(الرقم القياسي العام لأسعارالمستهلك)وعرض النقد .

10

الجدول ( 7 ): نسبة التضخم النقدي وعرض النقد والإيرادات الضريبية للمدة 2006- 2009

10

شكل ( 5 ):نسبة التضخم النقدي وعرض النقد والإيرادات الضريبية للمدة 2006-  2009

10

  • مدى تمويل الإيرادات الضريبية للموازنة العامة للدولة :

11

جدول ( 8 ):نسبة مساهمة الأيرادات الضريبية في تمويل النفقات الجارية ونسبتها من الايرادات العامة للمدة (2006-2009)

11

شكل ( 6 ) : نسبة مساهمة الأيرادات في تمويل النفقات الجارية ونسبتها من الايرادات العامة

12

4ـ الايرادات الضريبية  لبعض الدول العربية الغير نفطية

12

جدول (9  ):نسبة الإيرادات الضريبية من إجمالي الإيرادات العامة للمدة من 2006-2009

12

شكل ( 7 ):الايرادات الضريبية الكلية   نسبة ضرائب الدخل منها للمدة من 2006-2008

12

جدول (10 ):نسب مقارنة الايرادات الضريبية من مجموع الايرادات الكلية لبعض الدول العربية الغير نفطية للمدة من 2001-2006 كمعدل

13

شكل (8 ): نسب مقارنة الايرادات الضريبية من مجموع الايرادات الكلية لبعض الدول العربية الغير نفطيةللمدة من 2001-2006 كمعدل

13

5 -مقارنة نسبة نمو الايرادات الضريبية مع نمو الناتج المحلي الاجمالي (الضغط الضريبي )

14

جدول (  11   ): نسبة الضرائب المباشرة من الناتج المحلي الاجمالي للمدة (2006-2009  )

14

شكل ( 9   ):نسبة الضرائب المباشرة من الناتج المحلي الاجمالي للمدة (2006-2009   )

14

جدول (12 ):الضغط الضريبي لبعض الدول العربية كمعدل لعدد من السنوات

15

شكل   (10 ):الضغط الضريبي لبعض الدول العربية كمعدل لعدد من السنوات

15

المحور الثاني :-مدى  فاعلية نظام الرقابة الداخلية .

2-1  الجانب الاداري / 1 - مؤشر التحصيل العلمي

16

جدول ( 13 ):توزيع المنتسبين حسب التحصيل العلمي

16

شكل (1 1) :يوضح توزيع المنتسبين 2009

16

- مؤشر مدة  الخدمة والعنوان الوظيفي : مؤشر مدة  الخدمة :

17

جدول (  14    ):الاهمية النسبية لمدة الخدمة او العمر الوظيفي خلال عام 2009

17

شكل (  1 2  ) :الاهمية النسبية مدة الخدمة او العمر الوظيفي خلال عام  2009

17

مؤشر العنوان الوظيفي

18

جدول ( 15 ): العناوين الفنية العاملة في الهيئة أ النسبية الى المجوع للعامين 2008 و2009

19

شكل ( 1 3 ): العناوين الفنية العاملة وأهميتها النسبية الى المجوع للعامين 2008 و2009

19

جدول (16)عنوان الحرفي ومستوياته الفعلي واهميته النسبية لعامين2008 و 2009

20

شكل ( 14 ):عنوان الحرفي واهميته النسبية من المجموع  لعامين2008 و 2009

20

3. - القوى العاملة وحجم النشاط

20

جدول ( 17 ):اعداد المخمنين والمدققين موزعين حسب الشهادة في فروع بغداد لعام 2008

21

جدول ( 18 ):اعداد المخمنين موزعين حسب الشهادة وحجم العمل في فروع بغداد عام 2009

22

4- الجانب التقني ونظم المعلومات

23

جدول (   19   ):عدد الكادر التقني ونسبتهم المئوية من مجموع المنتسبين الكلي

23

شكل (  14    ):اعداد الكادر التقني ونسبتهم المئوية من مجموع المنتسبين الكلي

23

جدول (20 ):الأنظمة العاملة في الهيئة وتفاصيلها من قيود الى طاقة تشغيلية ونسب النمو للانجازللعامين 2008ـ 2009

24

شكل (15 ):الأنظمة العاملة في الهيئة من قيود الى طاقة تشغيلية ونسب النمو للانجازللعامين 2008ـ 2009

25

جدول (21 ):الأنظمة العاملة في الهيئة وتفاصيلها من قيود الى طاقة تشغيلية

25

- تطور اعداد وحصر المكلفين :

26

جدول (22 ):نسبة عدد المتحاسبين الى  عدد المكلفين الكلي للمدة (2006-2009 )

26

شكل (  16 ):نسبة عدد المتحاسبين الى  عدد المكلفين الكلي للمدة (2006-2009 )

6. مؤشر تطبيق الامور القانونية في الهيئة

27

جدول (23 ):المنجز من الامور القانونية في الهيئة لعام 2009

27

شكل (  17 ):المنجز من الامور القانونية في الهيئة لعام 2009

27

المحور الثالث:-مدى  فاعلية الاعلام  الضريبي

28

الجدول  (24 ):النشاط الاعلامي للهيئة العامة للضرائب للمدة (2006- 2009)

29

شكل ( 18   ) : النشاط الاعلامي للهيئة العامة للضرائب للمدة (2006- 2009)

29

المحددات والمعوقات في عمل الهيئة   :

30

الاستنتاجات

31

التوصيات

33

مقـدمـة

أن الهدف الرئيسي من إعداد هذا التقرير هو تقييم أداء الهيئة العامة للضرائب لعام 2009 وتحديد الجوانب الايجابية والسلبية من خلال تحليل المؤشرات المعتمدة وهي مؤشرات عالمية للتقييم ,حيث تم تقييم أداء الهيئة من خلال دورها في القطاع العام وأثرها من الناحية الاقتصادية والاجتماعية وقد اعتمدنا  البيانات المتوفرة لدينا من الأقسام والفروع . ان التقييم الحالي سيكون تقييم عام لمهام الهيئة، حيث أن الهيئــة وهــي إحـدى المؤسسات الخدميـة تحتوي على عناصر العمليــة الإداريــة بأكملهــا (التخطيط/ التنظيم / الرقابة / التوجيه ) وهذا هو الإطار العام للتقييم ،وقد تم الاستناد إلى نظرية المنظمة وعناصرها الأساسية التي تشمل الغايات والأهداف / المدخلات/ العمليات/ المخرجات/ التغذية الراجعةــ العكسية.

وقد تم إعداد التقرير وفق المحاور التالية :

المحور الأول :-تحقيق أهداف الهيئة وفق الرؤية والرسالة المعتمدة لها.المحور الثاني :-مدى  فاعلية نظام الرقابة الداخلية .

المحور الثالث :-مدى  فاعلية الإعلام في مكافحة التهرب الضريبي  .

المحور الأول :-تحقيق أهداف الهيئة وفق الرؤية والرسالة المعتمدة لها.

1-1 دراسة القوانين الضريبية وتحديثها بصورة دورية .

دراسة القوانين والتعليمات المالية الخاصة بعمل الهيئة يعتبر هذا المؤشر مهم لمواكبة القوانين المتغيرات الحاصلة للوضع الاقتصادي على الساحة الدولية ومنها تأثر الضرائب بالقضايا الدولية وخاصة قضايا الازدواج الضريبي الدولي ،ناهيك عن المفردات والمصطلحات الاقتصادية داخل منظومة الاقتصاد العالمي ومدى تاثر النظام الاقتصادي العراقي بتلك المتغيرات الدولية .

اهتمت الهيئة بدراسة القوانين الضريبية العاملة حاليا وقد هيأت  مسودة لقانون موحد جديد ودراسة فقرات من القانون حسب ما يقتضيه الوضع الاقتصادي للبلد حيث تم دراسة المادة القانونية من ناحية آثارها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية .والجدول (1) يوضح التعديلات التي اجريت على القوانين الضريبية وآثارها خلال عام  2008 ، اما خلال عام 2009 فلم تكن هناك اية تعديلات على مواد او فقرات القوانين الضريبية  .

جدول  (1)القوانين العاملة في الهيئة واهم التعديلات النافذة والدراسات المستقبلية  التي أجريت عليها

عام 2008

عام 2009

القانون

القوانين المعدلة حالياً

اثر التعديل

ضريبة العقار 162 لسنــة 1959

تم اعداد قانون ضريبة موحد يشمل الدخل والعقار والعرصات وارسلت مسودة هذا القانون الى وزارة المالية لدراسته

ان جميع دول العالم تعتمد مبدأ وحدة الضريبة او القانون الموحد وانطلاقا من ان العراق لايمكن فصله عن المحيط الدولي فلابد من عقد اتفاقيات وشراكات تقتضي ان يكون قانونه مشابه لهذه القوانين كما ان التوحيد مهم ويسهل العمل الضريبي وكذلك ان القوانين الحالية قديمة جدا لم تعد تتواكب  مع التطورات الحاصلة

ضريبة العرصات 26 لسنة 1962

لا توجد أية تعديلات على مواد او فقرات القوانين الضريبية

ضريبة الدخل 113 لسنــة 1982

تعـديل الفقرة (7) مــن المادة (40) من قانــون ضريبة الدخل  وذلك بزيـادة مبلـغ الضريبة مــن (10000)عشرة آلاف دينـار الى مبلغ(500000) خمسمائة الف دينار.

من اجل الإسراع في   حسم القضايا

الاعتراضية

تعـديل الفقرة ثانيـــا" من المادة (56) من القانـون وذلك بزيادة الغرامات المفروضة على الشركة الأجنبية العاملة فـي العـراق  من   مبلغ(10000)عشرة آلاف دينار الى مبلغ(500000)خمسمائة الف دينار

من اجل تقديم الحسابات الختامية

النظـرفـي الأعفاءات الواردة في القانـون بالـزيادة او النقصـان

من اجل تقديم الحسابات الختامية

1-2 معدلات نمو الايرادات الضريبية ودورها في تمويل الموازنة العامة للدولة .

ان الضريبة تمثل ركن أساسي في الايرادات العامة لاغلب دول العالم  وهي احدى المصادر التي يعتمد عليها في تقديم الخدمات العامة و لايقتصر دورها في تغطية النفقات العامة فحسب ولكنها من الوسائل المهمة في اعادة توزيع الدخل بين فئات المجتمع المختلفة ومن خلال ذلك تحقيق الاهداف الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وضمن هذا المنظور تم تحليل المؤشرات التاليـــة  :

1. مدى نمو الإيرادات الضريبية  وتحقيق المخطط السنوي والاهمية النسبية لكل ايراد  .

ـ  نمو الإيرادات الضريبية  :

من خلال الجدول رقم (2) نسبة نمو الايرادات الضريبية الاجمالية للعامين 2008 و2009 نلاحظظ فيه بان الزيادة في الحصيلة الضريبيـة الإجمالية التي حققتها الهيئة خلال عام 2009 بلغت      (157649) مليار دينار (مائة وسبعة وخمسون مليار دينار وستمائة وتسعة وأربعون) مقارنة بإيرادات 2008 أي بنسبة نموعلى اساس متحرك ( 127 ) حيث بلغت الحصيلة الضريبية الإجمالية التي حققتها الهيئة خلال عام  2009 بمقــدار( 739000 ) مليار دينار( سبعمائة وتسعة وثلاثون مليار دينار) في حين بلغت لعام 2008 بمقدار ( 581351 ) مليار دينار ( خمسمائة وواحد وثمانون مليار دينار وثلاثمائة وواحد وخمسون مليون دينار كما نلاحظ بان نسبة النمو ترتفع بأعتبار سنة 2007 سنة اساس( اساس ثابت )حيث بلغت النسبة(168 % ) اما عندما تم احتساب نسبة النمو بأساس متحرك (اي سنة الاساس هي السنة التي تسبق سنة المقارنة) نلاحظ ان نسبة النمو تبدأ بالتناقص ولكن هذا لايعني عدم وجود نمو ولكن يكون بنسبة متناقصة  ، وكذلك من خلال الجدول (3) يبين إيرادات الهيئة خلال عام  2009 حسب نوعها بالتفصيل ومقارنتها مع إيرادات عام 2008 ويلاحظ هناك نسب زيادة نمو في كل أنواع الإيرادات الضريبية عدا الاستقطاع المباشر وذلك لخروج فئات غير خاضعة للضريبة من الذين  رواتبهم 750000 دينار فما دون) جدول ( 2 )نسبة نمو الإيرادات الضريبية الإجمالية لعام 2009 و 2008(بالمليون )

السنوات

الإيرادات الإجمالية

نسبة النمو عن2007 (اساس ثابت )

نسبة النمو (اساس متحرك)

2007

440805

ـ

2008

581351

132  %

132  %

2009

739000

168  %

127 %

جدول ( 3 )نسبة نمو الإيرادات الضريبية لعام 2009 و2008 حسب نوع الضريبة (بالمليون )

النشاط

المتحقق خلال عام 2008

المتحقق خلال عام 2009

نسبة النمو (اساس متحرك ) *

الشركات

186331

245633

132 %

الاستقطاع المباشر

180354

96251

53 %

إيراد المبيعات

2273

2881

127 %

إيراد المهنة

93081

187186

202 %

إيراد نقل ملكية العقار

98116

172229

176 %

إيراد العقار

21196

34820

164 %

المجموع

581351

739000

127 %

أساس متحرك (اي سنة الاساس هي السنة التي تسبق سنة المقارنة)

شكل ( 1 )نسبة نمو الإيرادات الضريبية لعام 2009 و2008 حسب نوع الضري

ـ تحقيق المخطط السنوي للإيرادات الضريبية  :

بالنسبة لتحقيق المخطط السنوي للايرادات الضريبية فمن خلال جدول(4 ) تظهر نسب انجاز المخطط السنوي لعام 2009 مقارنة بنسب الانجاز من المخطط السنوي لعام 2008وحسب الإيرادات الإجمالية ومن الجدول (5 ) و(5 أ ) تظهر نسب الانجاز للحصيلة الضريبية حسب النوع خلال عام 2009 و2008 على الترتيب  حيث نلاحظ ان هناك تحقيق زيادة في نسبة انجاز المخطط السنوي لعام 2009 وكذلك تحقيق زيادة في نسبة انجاز المخطط السنوي لعام 2008 الا أن نسب الانجاز خلال عام 2009 تقل عن نسب انجاز عام 2008 ويعود التفاوت في نسب الانجاز خلال العامين الى عدة أسباب منها : مضاعفة السماحات الضريبية لكافة شرائح المكلفين، وإعفاء مخصصات الرواتب للموظفين العاملين بالقطاع الخاص والعام من الضرائب بالاضافة الى طريقة وضع المخطط السنوي للهيئة لاتتم وفق دراسة او معادلة خطية تنبؤية صحيحة تشمل كل المتغيرات التي تتاثر بها الضريبة حيث ان المخطط الكلي يوضع من قبل الوزارة وليس للهيئة اي دور في ذلك ، علما ان التنبؤ بالايراد الضريبي يحكمه متغيرات عديدة ليس من الضروري ان يكون مخطط السنة الحالية هو اعلى من السنة التي قبلها.عليه فان تحقيق المخطط وحده دون زيادة هو انجاز للهيئة.

جدول  (   4  )المتحقق من الإيراد الإجمالي ونسب الانجاز من المخطط السنوي للعامين 2008 و2009

النشاط

عام 2009

عام 2008

المخطط

المتحقق

نسبة الانجاز

المخطط

المتحقق

نسبة الانجاز

إجمالي الإيرادات

646345

739000

114%

369150

581351

157%

شكل ( 2 )المتحقق من الإيراد لإجمالي ونسب انجاز المخطط السنوي

للعامين 2008 و2009

جدول  ( 5 )المتحقق من مخطط الإيراد الضريبي الإجمالي مع نسب الانجاز وحسب نوع الايراد خلال عام 2009 (بالمليون )

النشاط

المخطط لعام 2009

المتحقق خلال عام 2009

نسبة الانجاز عام 2009

الشركات

323700

245633

76 %

الاستقطاع المباشر

74645

96251

129 %

إيراد المبيعات

2000

2881

144%

إيراد المهنة

110000

187186

170 %

إيراد نقل ملكية العقار

110000

172229

157%

إيراد العقار

26000

34820

134%

المجموع

646345

739000

114 %

شكل ( 3 )المتحقق من انجاز المخطط للإيراد لإجمالي وحسب نوع الايراد خلال عام 2009

جدول  ( 5  أ )

المتحقق من مخطط الإيراد الضريبي حسب النوع  ونسب الانجاز خلال عام 2008  (بالمليون )

النشاط

المخطط لعام 2008

المتحقق خلال عام 2008

نسبة الانجاز عام 2008

الشركات

150000

186331

124 %

الاستقطاع المباشر

85000

180354

212  %

إيراد المبيعات

1850

2273

123  %

إيراد المهنة

70000

93081

133 %

إيراد نقل ملكية العقار

55000

98116

178 %

إيراد العقار

7000

21196

302  %

المجموع

369150

581351

157 %

شكل ( 3  أ  )نسبة انجاز المخطط المخطط السنوي حسب نوع الإيراد خلال عام 2008 و2009

ـ الأهمية النسبية  للإيرادات الضريبية  :

تظهر من خلال الجدول ( 6 ) الاهمية النسبية لكل نوع من الايراد ات الضريبية لعام 2009 ومقارنة بعام 2008. حيث نلاحظ ان الاهمية النسبية تتركز في ضرائب الشركات خلال العامين حيث تتمثل الزيادة في ضرائب شركات الاتصالات اما انخفاض الاهمية النسبية للاستقطاع المباشر في عام 2009 وذلك يعود السبب الى زيادة السماحات الضريبية لرواتب الموظفين واعفاء المخصصات لكل العاملين في القطاعين العام والخاص ونتيجة متابعة الهيئة لاإيرادات المهنة تم تحقيق زيادة في تحصيل  ايرادتها وهذا يظهر من اهميتها النسبية خلال عام 2009 التي كانت بمقدار 25 % حيث انها زادت عن عام 2008 ألا ان على الهيئة بذل المزيد من الجهود لزيادة ايراداتها الضريبية  .

جدول ( 6)الأهمية النسبية لكل نوع من الإيرادات الضريبية لعام 2008 و 2009( بالمليون )

نوع الإيراد

2008

2009

المتحقق

الأهمية النسبية

المتحقق

الأهمية النسبية

الشركات

186331

32 %

245633

33 %

الاستقطاع المباشر

180354

31 %

96251

13 %

إيراد المبيعات

2273

0.4 %

2881

0.4 %

إيراد المهنة

93081

16 %

187186

25 %

إيراد نقل ملكية العقار

98116

17 %

172229

23 %

إيراد العقار

21196

4 %

34820

5 %

المجموع

581351

100 %

739000

100 %

شكل رقم ( 4 )الأهمية النسبية لكل نوع من الإيرادات الضريبية لعام 2008 و2009

       ·دورالنظام الضريبي في التخفيف من حدة التضخم النقدي(الرقم القياسي العام لأسعارالمستهلك)وعرض النقد .

ان ظاهرة التضخم النقدي يعاني منها الأقتصاد العراقي منذ عام 1990 ولحد الأن...ربما قلت حدتها للسنوات الأخيرة وهي ظاهرة نقدية تحدث عندما تتزايد كمية النقود بسرعة تتجاوز سرعة كمية الأنتاج وممكن ان تكون هذه الظاهرة جزئيا" أي يعاني منها قطاع معين ولكن في العراق تعاني من هذه الظاهرة كل القطاعات، وان ظاهرة التضخم تؤدي الى مشاكل اقتصادية عديدة ،فمن خلال هذا المؤشر نحاول ان نوضح دور الضرائب الذي يجب ان يكون فعالا في التخفيف من حدة هذا التضخم بحيث ان كلما زادت نسب التضخم يجب  ان تقابل بزيادة في الايرادات الضريبية، فمن خلال الجدول( 7) يوضح نسبة التضخم النقدي والإيرادات الضريبية للمدة 2006- 2009 .حيث نلاحظ ان هناك تزايد في عرض النقد وكذلك تزايد واضح في نسب التضخم ومهما كانت الزيادة في الايرادات الضريبية فهي غير كافية للتقليل  من حدة التضخم ، وهذا يتضح ان دور الضرائب في الاقتصاد العراقي غير مؤثر . ونلاحظ في الجدول ان نسبة الايرادات الضريبية من النقد المعروض لاتتجاوز كمعدل للسنوات الاخيرة 1,6، في حين ان النسبة المخصصة لها على الاقل 15 % استنادا الى نسبة الضريبة .

جدول ( 7 )نسبة التضخم النقدي وعرض النقد والإيرادات الضريبية للمدة 2006- 2009  (مليون دينار)

السنة

1

عرض النقد

نسبة التضخم 100%

3

الإيرادات الضريبية

نسبة3:1

2006

21080000

18500.8

307943

1.46

2007

26956000

24205.5

440805

1.64

2008

34920000

581351

1.66

2009

739000

شكل ( 5 )نسبة التضخم النقدي وعرض النقد والإيرادات الضريبية للمدة 2006-  2009

       ·مدى تمويل الإيرادات الضريبية للموازنة العامة للدولة :

على الرغم من ان  الإيرادات الضريبية هي إحدى مصادر التمويل لموازنة الدولة  في اغلب دول العالم كما اشرنا سابقا .الا انها في الاقتصاد العراقي لاتلعب هذا الدور بسبب ما تشكله العوائد النفطية يغطي على هذا الدور،حيث نلاحظ الجدول ( 8 ) يبين نسب الإيرادات الضريبية في تمويل النفقات الجارية الحكومية وماتشكله هذه من الايرادات العامة للمدة 2006- 2009، أن نسبة الضرائب من النفقات الجارية تتراوح بين 0.92% لعام 2006 وانخفضت هذه النسبة في عام 2007 لتصبح 0,85% واستمرت بالانخفاض حتى عام 2008 حيث بلغت 0.67%  الا انها زادت النسبة في عام 2009 وبلغت 1.07 % الا ان الزيادة في الضرائب كانت لا توازي الزيادة في النفقات .

جدول ( 8 )نسبة مساهمة الأيرادات الضريبية في تمويل النفقات الجارية للمدة (2006-2009) (بالمليون)

السنة

الأيرادات الضريبية  1

النفقات الجارية     2

نسبة 2:1

2006

307943

33487877.000

0.92

2007

440805

51717468.005

0.85

2008

581351

86683832.801

0.67

2009

739000

69165000.523

1.07

شكل ( 6 )

نسبة مساهمة الأيرادات الضريبية في تمويل النفقات الجارية للمدة (2006-2009)

4ـ الايرادات الضريبية  لبعض الدول العربية الغير نفطية

من خلال جدول ( 9 ) تظهر الايرادات الضريبية المباشرة  ومدى مساهمتها من الإيرادات العامة فيلاحظ انها  متذبذبة حيث زادت نسبتها في عام 2007 حيث بلغت  0.87% عن عام 2006 ثم عادت وانخفضت في عام 2008 واصبحت 0.72%وزادت هذه النسبة في عام 2009 وبلغت 1.47 % الا انه هذه الزيادة التي تطرأ على الضرائب لاتشكل نسبة جيدة حتى تكون لها اثر في تمويل الموازنة ،فهي تشكل نسبة ضئيلة جدا تتراوح كمعدل لاربع سنوات 0.92 % .،وعند مقارنة هذا المؤشر مع بعض من الدول الغير نفطية مثل الاردن ومصر وسوريا ولبنان واليمن ومن خلال الجدول رقم(  10 ) يتبين نسب مقارنة الايرادات الضريبية من مجموع الايرادات الكلية لبعض الدول العربية الغير نفطية .حيث نلاحظ ان في كل من مصر ولبنان وسوريا ان معظم ايراداتها هي من الضرائب وتشكل نسب عاليةجدا تتراوح حوالي 70% علما ان هذه الدول جميعها تعتمد على الضرائب الغير مباشرة (ضريبة القيمة المضافة اوضريبة المبيعات ).

جدول (9  )نسبة الإيرادات الضريبية المباشرة من إجمالي الإيرادات العامة للمدة من 2006-2009

السنوات

الضرائب المباشرة

إجمالي الإيرادات العامة

نسبة المساهمة

2006

307943

49098839.000

0.63

2007

440805

50770581.193

0.87

2008

581351

80476109.193

0.72

2009

739000

50408000.216

1.47

شكل ( 7 )نسبة الإيرادات الضريبية المباشرة من إجمالي الإيرادات العامة للمدة من (2006-2009 )

جدول (10 )نسب مقارنة الايرادات الضريبية من مجموع الايرادات الكلية لبعض الدول العربية الغير نفطية للمدة من 2001-2006 كمعدل

اليمن

مصر

لبنان

سوريا

الأردن

24.93

64.95

71.75

73.04

39.39

الايرادات الضريبيّة

75.07

35.05

28.25

26.96

60.61

الايرادات غير الضريبيّة

شكل (8 )نسب مقارنة الايرادات الضريبية من مجموع الايرادات الكلية لبعض الدول العربية الغير نفطيةللمدة من 2001-2006 كمعدل

5 - مقارنة نسبة نمو الايرادات الضريبية مع نمو الناتج المحلي الاجمالي (الضغط الضريبي )

من خلال الجدول ( 11 )  يبين نسبة الايرادات الضريبية من الناتج المحلي الاجمالي ( الضغط الضريبي ) نلاحظ ان النسب هذه قليلة جدا وليس لها اي تاثير حيث انها لم تشكل سوى النصف بالعشرة بالمئة عند دراسة هذا المؤشر المهم جدا لكون الناتج المحلي الاجمالي من المؤشرات المهمة والأساسية لانه يعكس مدى تطور وكفاءة الأداء الاقتصادي وانعكاسات ذلك على الدخل ومستوى الرفاهية الاجتماعية،و يعرف بأنه ((مجموع القيم المضافة لكافة وحدات الإنتاج العاملة في فروع الإنتاج المختلفة في اقتصاد معين مثل الزراعة، التعدين والصناعة ، حيث تمثل القيمة المضافة لوحده الإنتاجية معينة الفرق بين قيمة أجمالي الإنتاج لهذه الوحدة وقيمة السلع والخدمات الوسيطة المستهلكة في ذلك الإنتاج )) ان الصورة الواقعية للوضع الضريبي في العراق صورة غير جيدة على ضوء هذه النسب عليه يجب ان تكون هناك اصلاحات جدية لكل النظام الضريبي في العراق .

جدول (  11  )نسبة الضرائب المباشرة من الناتج المحلي الاجمالي للمدة (2006-2009  )

السنة

مجموع الضرائب المباشرة

الناتج المحلي الأجمالي

الضغط الضريبي

2006

307943

95587954.8

0.32

2007

440805

111530810

0.40

2008

581351

153971202

0.38

2009

739000

99552836.7

0.74

شكل ( 9   )نسبة الضرائب المباشرة من الناتج المحلي الاجمالي للمدة (2006-2009  )

وعند مقارنة هذه النسب للعراق مع بعض الدول الاخرى النفطية وغير نفطية ونلاحظ مقدار الضغط الضريبي لها فمن خلال الجدول ( 12  ) يبين الضغط الضريبي لبعض الدول العربية كمعدل لعدد من السنوات حيث ان الارقام لاتحتاج الى تحليل مرتفعةجدا بالنسبة الى العراق وان اغلب هذه الدول تعتمد على ضريبة القيمة المضافة او المبيعات ولهذا نرى ان الضرائب لديها فعالة ومؤثرة في اقتصادها .

جدول (12 )الضغط الضريبي لبعض الدول العربية كمعدل لعدد من السنوات

العراق

الاردن

المغرب

تونس

ايطاليا

0.74 %

22 %

25 %

21 %

43 %

شكل  (10 )الضغط الضريبي لبعض الدول العربية كمعدل لعدد من السنوات

المحور الثاني :-مدى فاعلية نظام الرقابة الداخلية

2-1  الجانب الاداري  :    1 - مؤشر التحصيل العلمي

ان الهيكل الاداري للهيئة العامة للضرائب يتالف من (14) قسم و(16) فرع في بغداد و(27) في المحافظات  ويبلغ عدد موظفي الهيئة (2810)خلال عام 2008 وبلغ (2744) خلال عام 2009،ان كفاءة اي مؤسسة  يقاس بمدى امتلاكها الى الكفاءات العلمية ضمن منتسبيها ومن خلال الجدول( 13) يوضح توزيع المنتسبين حسب التحصيل العلمي للعامين 2008 و2009وعند المقارنة بين العامين نلاحظ لايوجد اختلاف بينهماحيث نلاحظ فيه تركيز الحجم الاكبر للشهادات هي البكلوريوس وتبلغ نسبة 33 % هذا مؤشر نوعا ما جيد رغم انه قليل جدا بالنسبة الى ما تشكله بقية المستويات وهناك وظائف لا يمكن ان يؤديها الا أصحاب الشهادات الدنيا ويفترض بالهيئة العامة للضرائب ان تستقطب اصحاب الشهادات العليا بمستوى اكبر مما تملكه لانها دائرة خدمية محاسبية وبحثية بنفس الوقت حيث انها تمتلك من اصحاب شهادة الإعدادية فما دون بنسبة 25.4% وهي نسبة كبيرة جدا .

جدول ( 13 ) توزيع المنتسبين حسب التحصيل العلمي للعامين 2008 و 2009

التحصيل العلمي

عدد المنتسبين

الاهمية النسبية

عدد المنتسبين

الاهمية النسبية

2008

2009

دكتوراه

2

0.1

2

0.1

ماجستير

6

0.2

7

0.3

دبلوم عالي

30

1

30

1

بكلوريوس

908

32

899

33

دبلوم فني

690

25

682

25

اعدادية

737

26

696

25

متوسطة

226

8

225

8

ابتدائية

156

6

148

5

بدون مؤهل

55

2

55

2

المجموع

2810

100

2744

100

شكل (11) يوضح توزيع المنتسبين 2009

       ·مؤشر مدة  الخدمة والعنوان الوظيفي  :

       ·ـ مؤشر مدة  الخدمة

هذا المؤشر يتركز في حالة وجود عناوين غير مهمة وليس بحاجة مؤسسسة معينة لبعض هذه العناوين او افتقار نفس المؤسسة للعناوين التي هي بحاجة اليها وكذلك ان مدة الخدمة او العمر الوظيفي كما يقال كلما تركزت اعداد المنتسبين حول العمر الوظيفي المحصور بين (5-20 ) سنة وهي الفئات الوسطية التي تجمع بين الخبرة الجيدة وبين متلقي  لهذه الخبرة . فمن خلال الجدول  (14 ) يبين فيه الاهمية النسبية لمدة الخدمة او العمر الوظيفي خلال عام2008 ومقارن بعام 2009 . حيث نلاحظ خلال عام 2009 ان اعلى نسبة من الاهمية تتركز حول الفئة (10-15) و من (15- 20)حيث بلغت 18% لكل من الفئتين وهذا مؤشر حسن ثم تليهما الفئة (5ـ10) حيث بلغت 16% وهذا نوعا ما مؤشر جيد ، ولم توجد اختلافات كثيرة تذكر مقارنة بعام 2008 .

جدول (  14   )الاهمية النسبية لمدة الخدمة او العمر الوظيفي خلال عام 2009

مدة الخدمة

عدد الموظفين

الاهمية النسبية

عدد الموظفين

الاهمية النسبية

2008

2009

اكثر من 30 سنة

424

15

444

16

من 25 الى 30

346

13

336

12

من 20 الى 25

370

13

354

13

من 15 الى 20

396

14

495

18

من 10الى 15

464

17

505

18

من 5 الى 10

607

22

443

16

5 سنوات فما دون

185

7

167

6

المجموع

2810

100

2744

100

شكل (  12  )عدد الموظفين حسب مدة الخدمة والعمر الوظيفي خلال عامي 2008 و2009

ـ مؤشر العنوان الوظيفي

                   ·اما بالنسبة الى العنوان الوظيفي حيث ان الهيئة دائرة جبائية ويتركز عملها في المحاسبة والتدقيق عليه يفترض ان تكون عناوينها الفنية تشكل نسبة لاباس بها فمن خلال الجدول (15) يبين اهم العناوين الفنية العاملة في الهيئة ومقدار اهميتها النسبية الى مجموع العناوين الفنية للعامين 2008 و2009 .

ومن خلال الجدول تظهر وتحدد هذه العناوين الفنية المتمثلة مابين المخمن  والمدقق والكاتب ....الخ

علما ان الاهمية النسبية هذه ليس بالمعنى ان( م.الملاحظ )في عام 2008 او( م.مدير )في عام 2009 هو المهم من بين هذه العناوين ولكن حسب مامشغول ونسب الاشغال لهذه العناوين من مجموعها علما ان هناك اعداد من هذه الدرجات المهمة للهيئة نسبتها قليلة ومنها غير مشغولة مثل عنوان مخمن أقدم والمدقق ومعاون مدقق ومعاون مدير تدقيق وهذا غير صحيح لان عمل الهيئة تحكمه هذه العناوين الفنية ولا يمكن من ان يكون هذا المؤشر مقياسا للاداء وسيتم تحليل مؤشر اخر وهو نسبة المكلفين لكل مخمن او مدقق في هذه الحالة يمكن معرفة اذا كانت هناك بطالة مقنعة في الهيئة ام لا. وسيتم الاجابة حول هذا المؤشر من خلال مؤشر القوى العاملة وعلاقتها بحجم النشاط.

وعند القيام بتحليل البيانات المتوفرة وجدنا عناوين لامبرر لوجودها بهذا الحجم على ملاك الهيئة ان عنوان الحرفي بكل مستوياته تشغل نسبة ( 13% ، 10% ) للعامين 2008 و 2009 على الترتيب من ملاك الهيئة وهذا امر غير مقبول اداريا  وهذا يظهر من خلال الجدول (16) الذي يبين مستويات عنوان الحرفي وماتشغله من ملاك الهيئة . ان الهيئة ليست بحاجة الى هذه النسبة بالامكان استبدالها بعناوين مفيدة اخرى مثل العناوين التي تفتقر لها الهيئة جدا وهي العناوين البحثية والاحصائية رغم ان عمل الهيئة اذا كان 50% هو محاسبي جبائي فان على الاقل 30% يجب ان يكون بحثي وجمع للبيانات حيث ان الهيئة لازالت تفتقر الى بنك للمعلومات وهذا نتيجة لقلة الاحصائيين وقلة الباحثين . فهي لا تمتلك من مجموعها البالغ 2744 خلال عام 2009 غير اربعة باحثين واحصائي واحد ولايعني  ممكن يحملون العنوان ويعملون خارج حدوده . على الهيئة اعادة ترتيب ملاكها وفق احتياجاتها المستقبلية وان تحدث إصلاح بهذا الجانب أولا .

جدول ( 15 )العناوين الفنية العاملة في الهيئة وهميتها النسبية الى المجموع للعامين 2008 و2009

العنوان الوظيفي

2008

2009

الفعلي

الاهمية النسبية للفعلي

الفعلي

الاهمية النسبية للفعلي

م.مدير تدقيق

8

0.7

24

2

محاسب اقدم

13

1

7

1

م.مدقق

44

4

24

2

ر.مخمنين

57

5

136

12

مدقق اقدم

89

7

120

10

م.ر.مخمنين

94

8

176

15

م.مدير

94

8

276

24

مخمن

102

8

136

12

مدقق

121

10

36

3

مخمن اقدم

186

15

86

8

م.ملاحظ

264

22

139

12

المجموع

1202

100

1161

100

شكل ( 13 )العناوين الفنية العاملة في الهيئة وهميتها النسبية الى المجوع للعامين 2008 و2009

جدول ( 16  )

عنوان الحرفي ومستوياته الفعلي واهميته النسبية من المجموع  لعامين2008 و 2009

العنوان الوظيفي

2008

2009

الفعلي

الاهمية النسبية للفعلي

الفعلي

الاهمية النسبية للفعلي

ر.حرفيين اقدم

41

14

72

26

ر.حرفيين

83

29

16

6

حرفي اقدم

30

11

112

40

حرفي اول

64

23

53

19

معاون حرفي

40

14

9

3

حرفي

26

9

15

5

المجموع

284

100

277

100

شكل ( 14  )

عنوان الحرفي ومستوياته الفعلي واهميته النسبية من المجموع  لعامين2008 و 2009

3- القوى العاملة وحجم النشاط

من خلال الجدولين ( 17 ) و ( 18) للعامين 2008 و 2009  نلاحظ فية اعداد المخمنين والمدقيقين موزعين حسب الشهادة وحجم العمل في  فروع بغداد ، وقد اخذت عينة من فروع بغداد فقط  حيث نلاحظ ان اكثر المخمنين هم من حملة البكالوريوس حيث تبلغ نسبة هذا التحصيل 75.54 % لكل من العامين 2008 و 2009وهي نسبة جيدة ولكن يفترض ان يكون جميع المخمنين والمدققين هم على الاقل بكالوريوس وقلة منهم اصحاب شهادات عليا.

ففي عام 2008 كان حجم قوى العمل  ان فرع الدورة والبياع لهم اقل عدد من الوحدات التخمينية ولكنهم يختلفون في حجم قوى العمل ان مسؤولية مخمن البياع اكبر من مسؤولية مخمن الدورة وعند ملاحظة الفروع التي تمتلك اعداد كبيرة من الوحدات مثل الكرادة وبغداد الجديدة ومدينة الصدر حيث ان حجم قوى العمل ايضا يتركز في فرع الحرية والكرادة ومدينة الصدر .

اما في عام 2009 فيظهر في الجدول (18 ) بان هناك تفاوت في حجم قوة العمل واعداد المخمنين فمنها من تمتلك اعداد من المخمنين اكثر من الفروع التي لديها زخم في العمل واضابير المكلفين مثل بغداد الجديدة هو اكثر فرع في اعداد المخمنين حيث يملك (19 ) مخمن  الا انه متوسط المكلفين ضمن مسؤولية كل مخمن قليلة جدا بل هو اقل فرع حيث يبلغ المتوسط له 1877.74 مكلف وكذلك فرع كرخ المركز الا ان فرع مدينة الصدر يبلغ المتوسط له بمقدار 2030.50 مكلف ويبلــغ عدد المخمنين ( 6 ) ستة مخمن . لكل ماسبق ان فروع الهيئة لا تمتلك توزيع عادل بين فروعها للوحدات التخمينية وحجم العمل على الاقل يجب ان تكون حجم قوة العمل متساوية نوعا ما وتبلغ كمعدل 3500 مكلف لكل مخمن لعام 2008وتكون  حجم قوة العمل  كمعدل 4012 مكلف لكل مخمن لعام 2009 ( اي يعاد توزيع المخمنين والمدققين حسب حجم الاضابير في كل فرع مع الاخذ بنظر الاعتبار بان هناك اضابير غير عاملة .

جدول ( 17 )اعداد المخمنين والمدققين موزعين حسب الشهادة وحجم العمل في فروع بغداد لعام 2008

الفرع

عدد

الشهادة

المخمنين

المدققين

عليا

بكالوريوس

بكالوريوس

دبلوم

إعدادية

معدل المكلفين ضمن

ادارة واقتصاد

اخرى

مسؤولية كل مخمن

البياع

5

5

0

7

1

1

1

3522

الاعظمية

7

6

0

6

2

4

2

2545

الحرية

6

3

0

6

0

2

1

6669

الدورة

5

0

0

1

0

3

1

1909

الربيع

7

2

1

3

2

3

0

2241

الرشيد

9

5

0

3

2

6

3

1363

الكاظمية

7

2

0

5

1

1

2

3064

الكرادة

10

9

2

8

3

5

1

4749

المحمودية

6

1

1

3

1

2

0

2589

المشتل

9

2

0

3

1

4

3

2756

بغداد الجديدة

19

4

0

11

1

8

3

2098

كرخ الاطراف

6

1

1

5

0

1

0

3404

مدينة الصدر

6

5

0

2

1

6

2

8020

جدول ( 18 )اعداد المخمنين والمدققين موزعين حسب الشهادة وحجم العمل في فروع بغداد لعام 2009

الفرع

عدد المخمنين

المدققين

شهادة عليا

بكالوريوس

ادارة واقتصاد

بكالوريوس

اختصاصات اخرى

دبلوم فني

اعدادية

عدد المكلفين ضمن

مسؤولية كل مخمن

معدل   المكلفين ضمن

مسؤولية كل مخمن

فرع البياع

5

5

7

1

1

1

17609

3522

فرع الدورة

5

1

3

1

17187

3437

فرع الرشيد

9

5

3

2

6

3

12275

1364

فرع الشعب

9

9

9

1

2

6

37626

4181

فرع الكرادة الشرقية

10

9

2

8

3

5

1

47494

4749

فرع كرخ المركز

9

8

1

5

1

5

5

19751

2195

فرع النهضة

8

1

5

3

1

21847

2731

فرع كرخ الأطراف

6

1

1

5

1

30634

5106

فرع الأعظمية

7

6

6

2

4

2

20358

2908

فرع الحرية

6

3

5

2

1

40012

6669

فرع الربيع

7

2

1

3

2

3

15687

2241

فرع الرصافة

11

7

7

9

2

50869

4624

فرع الكاظمية

7

2

5

1

1

2

27580

3940

فرع المحمودية

6

1

1

3

1

2

23299

3883

فرع المشتل

9

2

3

1

4

3

24804

2756

فرع بغداد الجديدة

19

4

11

1

8

3

35677

1878

فرع مدينة الصدر

6

5

2

1

6

2

72183

12031


4- الجانب التقني ونظم المعلومات
ان من اهم الادوات التي تساعد في اتخاذ القرار هي تكنولوجيا المعلومات المتمثلة بالنظم الالكترونية    الخاصة والعامة ، وعادة يقاس تطور المؤسسة بتطور جهازها التقني وتنظيم عملها الكترونياً واعتمادها على بنك وافر من المعلومات بالاضافة الى توفر الكادر الذي يعمل بتقنية المعلومات و الأنظمة والتطبيقات التي تساعد على مكننة العمل الضريبي و رفع كفاءة أداء الهيئة وتسهيل العمل وخزن الوثائق والحفاظ عليها من التلف وان الهيئة العامة للضرائب تمتلك كادرا تقنيا و انظمة الكترونية جيدة ، ومن خلال الجدول (19 )يظهر عدد الكادر التقني ونسبتهم المئوية من مجموع المنتسبين الكلي حيث بلغت 0.26 % وهذا يدل على ان الهيئة بحاجة الى تغذيتها بالكادر التقني ويلاحظ ايضا بانه لايوجد اختلاف عن المقارنة بين العامين 2008و2009، والجدول (  20 ) يبين الانظمــة العاملة في الهيئة وتفاصيلها من قيود الى طاقة تشغيلية للعامين 2008و2009ونسب النمو للانجاز خلال العامين ويلاحظ هناك نسب نموعالية في جميع عمل جميع الانظمة.

جدول (   19  )عدد الكادر التقني ونسبتهم المئوية من مجموع المنتسبين الكلي

النشاط

الكادر التقني لعام 2008

الكادر التقني لعام 2009

نسبة الكادر التقني الى المجموع الكلي للمنتسبين

محللين ومبرمجين

13

13

0.5

مهندس نظم اتصالات

7

7

0.3

مشرفي بيانات

7

7

0.9

مدخلي بيانات

24

24

0.24

مستخدمي

650

650

0.26

مجموع المنتسبين الاجمالي

2744

2744

100

شكل (  15   )اعداد الكادر التقني ونسبتهم المئوية من مجموع المنتسبين الكلي

جدول (20 )عدد القيود المنجزة في الأنظمة العاملة في الهيئة ونسب النمو للعامين 2008ـ 2009

اسم النظام

هدف النظام

وحدة القياس

عدد القيود

2008

2009

نسبة النمو %

الامانات

حفظ الارساليات وحسم الامانات

ارسالية

598988

813521

136

قيود حسم

260904

276051

106

المقتبسات

حفظ مقتبسات الشراء  لدوائر الدولة من السوق المحلية

مقتبس

1367632

1492464

109

التصاريح الكمركية

حفظ واسترجاع التصاريح الكمركية

تصريحة

497116

623272

125

حجز الاموال

حفظ واسترجاع معلومات المكلفين المحجوزة اموالهم

شخص

4828

5198

108

الشركات

حفظ واسترجاع معلومات المكلفين المعنويين

مكلف معنوي

23585

25889

106

الدخل

حفظ واسترجاع معلومات المكلفين الطبيعيين

مكلف طبيعي

1224894

1232301

101

شكل (16)عدد القيود المنجزة في لأنظمة العاملة في الهيئة ونسب النمو للعامين 2008ـ 2009

جدول (21 )الطاقة التشغيلية في الأنظمة العاملة في الهيئة خلال العامين 2008 و 2009

اسم النظام

الطاقات المشغولة

لادامة بيانات النظام

عدد الشاشات

2008

2009

2008

2009

الامانات

8

10

10

11

المقتبسات

3

4

3

4

التصاريح الكمركية

3

15

5

10

حجز الاموال

1

2

1

2

الشركات

2

5

2

5

الدخل

8

7

8

7

شكل ( 17 )الطاقة التشغيلية في الأنظمة العاملة في الهيئة خلال العامين 2008 و 2009

5- تطور اعداد وحصر المكلفين :

يتم حصر المكلفين الجدد في الهيئة العامة للضرائب من خلال عدة طرق ومنها

                               ·لجان المسح التي توزع على عموم العراق وحسب رقعة كل فرع

                               ·من خلال مراجعة المكلف الغير مسجل لارباح نقل الملكية

                               ·متابعة المقتبسات والتصاريح

من خلال الجدول (22) يبين عدد المكلفين الكلي وعدد المتحاسبين للمدة (2006-2009 )

حيث نلاحظ فيه هناك تطور في عد المتحاسبين خلال هذه الفترة وفي حالة تزايد الا انه نسبة المتحاسبين من العدد الكلي تشكل نسبة ضئيلة جدا اي ان هناك نسبة عالية جدا من المتهربين ضريبيا تبلغ عام 2008  (89 %)  وتناقصت في عام 2009حيث بلغت النسبة (64 % )وهذا يدل على اشياء كثيرة وهي عدم الوعي الضريبي لدى المجتمع العراقي لاسباب ان الدولة ليست بحاجة الى هذه الضرائب بسبب وجود النفط والسبب الاخر الظروف الجديدة وضعف القانون جعلت من المكلف لايبالي بدفع الضريبة والاسباب الاخرى هي ضعف الجهاز الاداري للهيئة وضعف الاجراءات من قبل الهيئة في الحد من التهرب وضعف الغرامات المفروضة بالقانون بالاضافة الى هجرة نسبة عالية من ذوي الدخول العليا الى بلدان اخرى للعمل بها ألا ان تزايد نسبة المتحاسبين الى المجموع الكلي في عام 2009 يدل على ان هناك تحرك كبير وجاد من قبل الهيئة للقيام بعملية التحاسب الضريبي  .

جدول (22 )نسبة عدد المتحاسبين الى  عدد المكلفين الكلي للمدة (2006-2009 )

العدد الكلي للمكلفين

المتحاسبين

نسبة المتحاسبين الى العدد الكلي للمكلفين

2006

2007

2008

2009

2006

2007

2008

2009

1244396

52996

70700

137354

443044

4.3

5.7

11

35.6

شكل (  18 )نسبة عدد المتحاسبين الى عدد المكلفين الكلي للمدة(2006-2009

6. مؤشر تطبيق الامور القانونية في الهيئة

الجدول ( 23 ) يبين نسبة المتحقق من الموجود الفعلي من الامور المالية لعام 2009حيث تعمل الهيئة على تطبيق القوانين الضريبية  بصيغتها السليمة ومحاسبة المخالفين وإحالتهم للقضاء الا نه نسب المتحقق من الموجود الفعلي قليلة حيث بلغت نسبة المتحقق من الدعاوي المحسومة  30 %  ولم يتحقق مؤشر عدد الدعاوى المحسومة في التمييز والاستئناف اي نسبة  مما يدل على ضعف المؤشر والمفروض ان تكون هناك متابعة انجاز القضايا والدعاوى المحالة للهيئـة لتقليل عدد المخالفين ضريبيا ويساعد على عدم التهرب الضريبي عند ردعهم بتطبيق القوانين  .

جدول (23 )

المنجز من الامور القانونية في الهيئة لعام 2009

الفقرات

وحدة القياس

الموجود  الفعلي

المنجز

نسبة المتحقق

عدد الدعاوى المحسومة

دعوى

61

18

30  %

عدد الدعاوى المحسومة في التمييز والاستئناف

دعوى

37

ـ

ـ

عدد القضايا المحسومة في ديوان ضريبة العقار

قضية

134

125

93  %

عدد الاستشارات المحسومة المحالة من الوزارة وفروع الهيئة

معاملة

1337

1337

100 %

شكل (  19 )المنجز من الامور القانونية في الهيئة لعام 2009

المحور الثالث:-مدى  فاعلية الاعلام  الضريبي

ينخفض الوعي الضريبي لدي معظم مكلفي الضريبة علي الدخل بصفة خاصة في الانشطة الاقتصادية الغير منظمة  بسبب ارتفاع نسبة الامية وضعف الثقافة الضريبية ورغم الحملات الاعلامية الواسعة لتوعية المكلفين التي تنظمها الادارة الضريبية عبر وسائل الاعلام المختلفة للتعريف بالقانون والتعليمات. كذلك تزداد نسبة التهرب الضريبي نتيجة لاسباب عديدة اسهب كتاب المالية العامة في شرحها منها ضعف الانتماء والشعور بعدم المساواة امام القانون وتدني الخدمات العامة وعدم اقتناع نسبة كبيرة من المكلفين بأهمية الضريبة هذا  فضلا عن اسباب تاريخية تتمثل في الخبرة المتوارثة بشأن التعسف في الجباية والشك المتبادل بين المواطنين والجهاز الحكومي ومعظم هذه الاسباب يرتبط بعوامل ثقافية يتعذر تغييرها في الأجل القصير ويحتاج علاجها الى اجل طويل ويترتب علي انخفاض الوعي الضريبي زيادة نسبة التهرب وانخفاض نسبة المتحاسبين . ومن الصعب افتراض تطابق الأهداف تماما بين الادارة الضريبية من ناحية والمكلفين من ناحية أخرى فمن المنطقي ان يكون لكل طرف من اطراف العلاقة أهداف مختلفة يسعي لتحقيقها وهي أهداف  عادة ما تكون متنافرة . حيث ان أي مؤسسة حكومية يقاس ادائها بمدى فاعلية الجهاز الاعلامي فيها ودوره الفعال في معالجة اكبر التحديات التي تواجهها الهيئة العامة للضرائب وهي قلة الوعي الضريبي وبالتالي زيادة التهرب الضريبي .

فيمكن من خلال الجدول (24 ) الذي يوضح النشاط الإعلامي للهيئـــة العامــة للضرائب للمـدة (2006- 2009) يتم تقييم النشاط الإعلامي الذي تقوم به الهيئة .حيث نلاحظ تطور عدد اللقاءات التلفزيونية وتطور في نشر الاخبار الصحفية  خلال عام 2008 كما تطور مؤشر الإجابة على الاستفسارات الهاتفية خلال عام 2009 إما في حالة النشرات فهناك نشاط واسع عام 2007 وانخفاضه في السنوات الباقية بسبب ضعف التخصيصات المادية المقترحة في الموازنة الذي يؤدي الى ضعف هذا النشاط.

جدول  (24 )النشاط الاعلامي للهيئة العامة للضرائب للمدة (2006- 2009)

السنة

عدد البرامج

المطبوعات

عدد الأستفسارات الهاتفية

السنة

التلفازية

(لقاء)

الأذاعية

الصحف

(خبر صحفي)

نشرات (بوستر او لوحة اعلامية )

كراسات

استفسار

2006

6

3

34

8

1

30

2007

9

3

35

1000

1

75

2008

9

3

46

41

1

40

2009

8

1

35

3

ـ

121

شكل ( 20  )النشاط الاعلامي للهيئة العامة للضرائب للمدة (2006- 2009)

المحددات والمعوقات في عمل الهيئة  :

هناك عدد من المحددات والمعوقات يجب الوقوف عليها والتي تحد من طموح الهيئة العامة للضرائب كمؤسسة فاعلة في دعم الخزينة العامة .. وان تلك المحددات تقيد عمل الهيئة بصورة كبيرة  وتمنع وصولها الى المستوى  الذي تطمح اليـه  :

          ·عدم التزام  بعض دوائر الدولة بالتعليمات الواردة في ( نظام الرقم السري ) الذي قامت الهيئة بإنشائه ، والبعض الاخر منها لم يستخدمه ولم يتدرب عليه ومنهم لم يستلم  نسخة  لغرض تطبيقه ، وهو نظام لغرض حماية المراسلات المهمة للهيئة منها براءة الذمة الضريبية وصرف الاستحقاق  من خلال برنامج منصب على الحاسبة وتقوم الجهة الحكومية الصادر لها الكتاب بالتحقق من صحة صدوره من خلال برنامج آلي  يوضع في الحاسبة الخاصة بها من قبل هيئتنـــا ، وعليـــه العمل على حث الدوائـــر بالالتــزام بالمــادة ( 28 ) من قانون ضريبة الدخل

          ·عدم وجود ثقافة للقانون الضريبي في المجتمع بسبب قلة الوعي الضريبي وتدني مستواه.

            ·وجود ظاهرة الفساد الإداري التي يكون لها  آثارا سلبية تقيد  العمل الضريبي .

4.  ضعف إطلاع موظفي الهيئة على أخر التطورات الجارية في دول العالم في مجال الضريبة التي تؤدي الى ضعف الإبداع لدى كادرها .

5.  محدودية المشاركة في الدورات التدريبية والمؤتمرات ومنها التي تصلنا عبر الايميل وتهتم بالعمل الضريبي خارج القطر، بسبب تكاليف السفرعلى بلد المرشح وعدم تخصيص مبالغ لهذه البرامج التدريبية او المؤتمرات.

              ·غالبية أبنية فروع الهيئة مستأجرة من الغير مما تتعرض الى دفع بدلات الإيجار الباهظة.

تحتاج الهيئة الى ملاك وظيفي لسد حاجة الهيئة .

              ·قوانين الضرائب قديمة لاتتماشى مع متطلبات وظروف التي يشهدها البلد .

              ·عدم تعاون عدد كبير من دوائر الدولة ومؤسساتها مع الهيئة .

              ·عدم وجود الحوافز لمنتسبي هذه الهيئة أسوة ببقية منتسبــي وزارة المالية .

الاستنتاجات والتوصيات

الاستنتاجات

من خلال دراستنا لمؤشرات الاداء لعام 2009 ومقارنتها بسنوات سابقة 2008 و2007 تم التوصل الى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات وان اهم تلك الاستنتاجات هي :

1- ان دراسة القوانين الضريبية وتعديلها وفق المتغيرات الاقتصادية أصبح أمر في غاية الاهمية  وان الهيئة مستمرة في ذلك ،وان تشريع القوانين الضريبية يجب الاخذ بنظر الاعتبار الظروف الاقتصادية للبلد ومنها توظيف النظام الضريبي لمعالجة المشاكل الاقتصادية .

2- حققت الهيئة العامة للضرائب خلال 2009 مقارنة مع عام 2008  زيادة في نمو الايرادات وقد بلغت نسبة النمو ( 127 % ) عن سنة (2008) ،رغم هذه النسبة الا انه بقي ايراد الهيئة متدني وبحاجة الى تفعيل بعض القوانين الضريبية والملاحظ من خلال البيانات ان اعلى نسبة في المساهمة في الايرادات متاتية من ضريبة الشركات حيث  بلغت 33% من الأيراد الكلي للهيئة , وياتي بعدها ايراد المهنة  وبلغت نسبته  25%.

3- من خلال مقارنة العراق مع بعض الدول العربية نجد ان العراق يحتل درجات متدنية جدا من ناحية إيراداته الضريبية في مساهمتها في  الموازنة العامة للدول.

4- تعاني الهيئة اسوة بالدوائر الاخرى من ضعف في اعداد الكوادر العلمية ومن حملة الشهادات العليا وكما تشير النسب ان الهيئة لأتملك سوى درجتين للدكتوراه وستة درجات للماجستير من مجموع 2799موظف. وكما هو معروف ان المؤسسة يقاس كفاءة أدائها بكفاءة موظفيها وتحصيلهم الدراسي عليه تفعيل منح الأجازات الدراسية الجزئية والكلية لموظفي الهيئة لتطوير مؤهلاتهم العلمية  من حملة الشهادات العليا وإعطائهم مراكز مهمة في الهيئة للاستفادة من مؤهلاتهم...

5- الجانب الاداري في الهيئة بحاجة الى اعادة تنظيم من ناحية الهيكل الوظيفي والتنظيمي فالهيئة بحاجة  تطوير آلياتها الادارية بشكل يخدم ويساهم في تحقيق اهداف الهيئة وتطبيق قوانينها ويرفع من ادائها ويشمل ذلك توزيع مهام العمل بشكل متكافيء .

6- الجانب التكنولوجي والتقني في الهيئة بحاجة الى تحديث المعلومات والبرامجيات وتطوير اجهزتها وتوفير كادر متخصص للبرمجة والادخال . فالهيئة بحاجة تطوير واستحداث الشبكات المعلوماتية والتي تسهل سير النظام الضريبي وانجاز مهامه وبالمقابل توفير المتطلبات والمستلزمات الضرورية لذلك .

7- تفتقد الهيئة وخصوصا في فروعها الى سوء توزيع لمهام العمل حيث وجدنا من خلال جمع المعلومات وتحليلها ان هناك توزيع غير متكافئ لحجم قوى العمل بين والفروع الامر الذي يستدعي اعادة توزيع المخمنين على اساس حجم المكلفين في كل الفرع .

8-  عانت الهيئة العامة للضرائب من انخفاض كبير في نسبة التحاسب من المكلفين حيث بلغت نسبة التحاسب عام 2008من الكلي  (12 % ) وفي عام 2009 بلغت (23.95  % )رغم ان هناك تطور في هذه النسبة عن عام2006 وعام 2007  الامر الذي يشير الى ان الهيئة تعاني من بيئة خارجية من ناحية انخفاض الوعي الضريبي لدى المكلفين هذا من جانب تعاني الهيئة من ضعف في تطبيق المادة 28 من قانون ضريبة الدخل رقم 113 لسنة 1982 المعدل والتي اشارت الى تزويد دوائر الدولة ومؤسساتها بالمعلومات والبيانات التي تخص العمل الضريبي حيث نلاحظ في الاونة الاخيرة  امتنعت بعض الدوائر عن تزويد الهيئة بهذه المعلومات والبيانات الامر الذي يشكل عائق في حصر المكلفين ومحاسبتهم ضريبيا ً.

9- تعاني الهيئة من ضعف ايراداتها المتحققة في اقسام العقار والعرصات والمبيعات والاستقطاع المباشر مقارنة بالاقسام الاخرى حيث انها تاثرت بالظروف الاقتصادية التي يمر بها البلد والتي تزامنت مع عدم الاستقرار الامني التي شهده البلد .

التوصيات

ان اغلب بلدان العالم وخصوصاً النامية منها قامت بعمليات إصلاح لأنظمتها الاقتصادية واصلاح مؤسساتها واجهزتها  ومنها جهازها الضريبي , وعراقنا اليوم في امس الحاجة الى عملية اصلاح شاملة لجهازها الضريبي تشمل مختلف جوانبها التشريعية والادارية والفنية .

ولعل اهم التوصيات هي :

1- الهيئة بحاجة الى اعادة دراسة قوانينها الضريبية والتركيز على البعض منها واعداد مسودات قوانين وعرضها  ليتم تشريعها من اجل ان تواكب المتغيرات على الساحة المحلية والدولية .

2- على الهيئة التركيز على الجوانب التي استطاعت من خلالها رفع معدلات ايراداتها دون اهمال الجوانب الاخرى او مصادر الدخل الاخرى

3- على الهيئة ان تفعل من جهازها الرقابي فنسب التهرب الضريبي تزداد ونسب المتحاسبين قد تراجعت كثيراً ولايعود السبب الى الجانب الامني فحسب وانما ضعف في الجهاز الرقابي وتنامي طرق التهرب الضريبي

4- اعتماد المنهج الاداري الحديث في التقسيمات الفنية والتنظيمية وكذلك الاستفادة من الهيكل التنظيمية المتطورة واعتماد العناصر الادارية الرئيسة في العمل الاداري .

5- على الهيئة تطوير كادرها علمياً وذلك بالسماح لإكمال الدراسات العليا اوفتح ابواب التعين للشهادات العليا وخلق استقطاب لحملة الشهادات عبر توفير الحوافز المغرية لهم كا قرانهم بالدوائر الاخرى .

6- نامل ان تقوم الجهات المختصة ومنها مجلس الوزراء ان يعمم الى جميع المؤسسات بالالتزام علىتطبيق المادة  28 من قانون ضريبة الدخل .

7- ان من السبل الكفيلة لزيادة الايرادات الضريبية هو سن قانون ضريبة القيمة المضافة وكما هو معمول به في اغلب دول العالم من اجل زيادة نسبة مساهمة الايرادات الضريبية في الايرادات العامة للدولة

8- دعم الجهاز الاعلامي للهيئة وتوفير المستلزمات الضرورية لذلك الجهاز من اجل رفع نسبة الوعي الضريبي ومعالجة  التهرب الضريبي .

9 – تفعيل الجانب التكنولوجي والعلمي في الهيئة عبر خلق شبكات معلومات حديثة وتبادل سريع للمعلومات التي تخص المكلفين بين فروع الهيئة العامة ومركزها ، وتوفير المستل-زمات المادية لذلك .

10 ـ إنشاء بنايات حكومية باسم الهيئة الهيئة العامة للضرائب للتخلص من دفع بدلات الايجار الباهظة والحصول على خدمات اكثر لراحة الموظفين والمراجعين  



البحث

صفحتنا على موقع الفيس بوك

  • الفيس بوك
    صفحتنا الرسمية عبر الفيس بوك
  • فيس بوك
  • فيس
  • فيس 3
  • فيس2
  • فيس1
    

السـيرة الذاتيـة للمـدير العـام

دليل انجاز معاملات المواطنين

زيــــــارات فــــــروع الهــــــيئة

رســــــائل وأطـــــاريح

الأمتنـــاع عن التدخيـــن

التوقيت المحلي لمدينة بغداد

Baghdad

الطقس

احصــائيــات